مركز تحميل الخليج

  1. إستبعاد الملاحظة

مقال أبي l في رحاب بوح الخاطر

الموضوع في 'المنتدى الــعـــام للمواضيــع العامــة' بواسطة راجية الجنة, بتاريخ ‏أغسطس 11, 2017.

  1. راجية الجنة

    راجية الجنة مُراقبة القِسم العامّ طـــاقم الإدارة نجم الشهر

    إنضم إلينا في:
    ‏نوفمبر 9, 2015
    المشاركات:
    1,329
    الإعجابات المتلقاة:
    3,065
    نقاط الجائزة:
    1,480
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    الدُّنيا ظلّ زائل
    برامج الحماية:
    AVG
    نظام التشغيل:
    Windows XP


    [​IMG]

    • السّلامُ عليكُم ورحمة الله تَعالى وبركاتُه •

    إخوتي وأخواتي روّاد القسم العامّ؛

    مقالٌ قيّم؛

    أرجو أن نفيد منه جميعًا.

    /
    [​IMG]
    /

    أبي l مقال قيّم
    .......................
    أ. رانيا نَصر .

    أبي...

    هاكَ حُروفي أغزلها نظْمًا.

    وهل تفي أو تُعبِّر عن صدق حبي وحزني الذي طال؟

    بعد أن طال كل زاويةٍ من ذاكرتي ولم ينجلِ برهة عن شرفات قلبي المشتاق لتقبيل عينيك واليدِ!

    [​IMG]

    [​IMG]

    أبي..

    لا أذكرك كثيرًا، بالرغم من أن روحك مسافرة في خيالي ودمي.

    لا أذكرك بالرغم من أنك النجم الذي به أهتدي.
    فلقد كنتَ القبس لنا، كما الشمس للدُّنى.


    تضيء بلا كلل...
    وتَبعث في أرواحنا الأمل...
    تزرع فينا القيم.

    ♦ ♦ ♦

    [​IMG]

    [​IMG]

    ♦ نعم، فأنت الذي علمتنا أن الدين حسن أخلاق، لا كلمات وشعارات تردد في اللقاءات.

    كم تمنيت لو أقضي بقية عمري؛

    بين حروفك الجداريَّة؛ أقرؤها برويَّة.

    ♦ ♦ ♦

    [​IMG]


    ♦ أهاجر في كل حرف مائةَ عام.


    أتجول بين أَزِقَّة المعاني،
    وأستنير بسَنَا الأفهام العظام.

    أصنع من حرفك ألفَ قاموس وقاموس..
    يحمل فكرًا ويزرع في النفوس؛
    أرقى وأنبل قيم.
    [​IMG]

    تمت.

    [​IMG]

    اللّهم احفظ الوالدين،
    وارزُقهما برّ البناتِ والبنينَ،
    وارحّم واغفر لمَن غادر منهمُ هذي الحياةِ،

    وارزُقهما - برحمَتك - جنّة نعيمٍ؛ آمين.

     
  2. tdhq98

    tdhq98 زيزوومي VIP

    إنضم إلينا في:
    ‏فبراير 28, 2014
    المشاركات:
    3,253
    الإعجابات المتلقاة:
    2,139
    نقاط الجائزة:
    1,345
    الجنس:
    ذكر
    برامج الحماية:
    ESET
    نظام التشغيل:
    Windows XP

    الحمد لله على ماتفضـله علينا من نعم لايحصيها الا هـو
    مشــركة رائــعة بأســلوب مؤثــر في الوجــدان
     
    أعجب بهذه المشاركة راجية الجنة

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...