مركز تحميل الخليج

  1. إستبعاد الملاحظة

كتاب أعطِ الصّباح فُرصة l رُغم كل شئ فالخير باق والأمل باق

الموضوع في 'المنتدى الــعـــام للمواضيــع العامــة' بواسطة راجية الجنة, بتاريخ ‏أغسطس 13, 2018.

  1. راجية الجنة

    راجية الجنة مُراقبة عامة طـــاقم الإدارة ★ نجم المنتدى ★ نجم الشهر

    إنضم إلينا في:
    ‏نوفمبر 9, 2015
    المشاركات:
    3,434
    الإعجابات :
    7,113
    نقاط الجائزة:
    2,745
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    الدُّنيا ظلّ زائل
    برامج الحماية:
    AVG
    نظام التشغيل:
    Windows XP


    كتاب،
    أعط الصباح فرصة،
    عبدالوهاب عطاوي

    [​IMG]

    إخوتي في الله؛ رُوّاد القِسم العامّ للمواضيع العامّة؛

    كتابٌ قيّم مُنتَقى؛
    عسى أن ننفع منهِ جميعًا.

    ::


    :: أعطِ الصّباح فُرصة ::

    [​IMG]
    ::


    عُنوان الكتاب: أعط الصباح فُرصة.

    تأليــف
    أ/ عبدالوهاب مطاوع.
    رحمه الله تعالى.


    حجم الكتاب: 7.60 م.ب.

    عدد الصّفحات: 2020 صفحة.
    نشر: الدّار المصريّة اللّبنانيّة.

    [​IMG]

    للمؤّلف حول الكتاب:

    “إنه كتاب يستبشر بالحياة ويؤمن بالإنسان، وهو من أحب كتبي إلى قلبي؛
    لأني كتبته للشباب، والشباب عندي هو حالة نفسية وعقلية أكثر منه مرحلة من مراحل العلمر.

    عبدالوهاب مطاوع.


    نبذة عن كتاب أعط الصّباح فُرصة:

    الكتاب عبارة عن مجموعة من مقالات عامة؛
    من دفتر ذكريات المؤلّف رحمه الهل تعالى؛
    الحافل بالكثير سافرت معه إلى العديد من الأماكن،
    وعرفت الكثير وخضت معه تجارب حياتية كثيرة خلال طيات الكتاب .

    - جاء لي هذا الكتاب كالبلسم في مثل هذا الوقت،
    وجاءت كلماته توجهه وتلفت النّظر لنواحٍ عدة في الحياة،
    وُتمدك بقبس من الثقافة الواسعة للمؤلف رحمه الله تعالى.

    tإن كنت ترغب في جرعات من الأمل والتفاؤل فاقرأ لعبد الوهاب مطاوع،
    الكاتب والصحفي المصري، الذي جمع في كتاباته بين العقل والمنطق والحكمة.

    يروي الكتاب مواقف وقصص ودروس من الحياة،
    ستجده مثلًا يتحدث عن الذكريات في “املأ عينيك”،
    وعن علماء النفس في “مظبوط كتير”،
    والصداقة في “سنة حلوة يا مذيع”،
    الجميل في أسلوب مطاوع قدرته على الوصف بسلاسة وخفة ظل فائقة المستوى.


    [​IMG]


    • التحميل المباشر:


    من موقع (up-00 ) هُنـــا.


    ؛

    [​IMG]

    [​IMG]

    ....................

    اللهمّ اكتُبنا وإخوتي ووالدينا ووالديهم من سُعداء الدّارين؛ آمينَ.

    وفّقكم اللهُ.

     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...