●''مُدَوَنَةْ مُسْلِمْ عَرَبِي جَزَائِرِي''●

الموضوع في 'ركن مدونات الأعضاء' بواسطة ثعلب الجزائري, بتاريخ ‏فبراير 9, 2012.

  1. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
    الجهل الجماعي وتأثيره على سلوكنا-محمد كيلاني

    هذه السطور قد تغير أسلوب تعاملك مع أحداث مهمة من حولك، استثمر وقتك و اقرأ و شاركها مع من يهمك أمرهم... طفل عمره حوالي خمس سنوات، يمشي سريعا أمام صفوفنا في صلاة التراويح، يذهب و يعود و هو ينظر لوجوه المصلين بخطى سريعة في غاية التوتر، الإمام يقرأ القرآن...

    يقف قريبا مني، على بعد خطوات، و في لحظات يبدأ صوت أنفاسه المتقطعة بالعلو شيئا فشيئا... و يصدر منه صوت منخفض يقترب من الأنين، صوت أعرفه جيدا، صوت بكاء الأطفال الممزوج بالرعب، و أعلم أنه يسبق المرحلة التالية و هو الانفجار بالبكاء و الصراخ...

    فكرت بأن أباه سيأتي في أي لحظة، ترددت فالناس من حولي كلهم يهمون بالركوع، ركعت معهم ثم قمنا من الركوع و يتصاعد الأنين المكتوم، تذكرت أمرا قرأته سابقا عن الجهل الجماعي Pluralistic Ignorance و يقود إلى تصرفك كمراقب فقط bystander effect... قطعت صلاتي و مشيت إليه، "لا تخف، أتبحث عن أبيك؟".... النظرة على وجهه متجمدة كما هي شفتاه... "نعم"...

    جلسنا على عتبة المسجد و نحن ننظر إلى المصلين لكن ساقه ترتجف و تهتز دون توقف بشكل غير إرادي، "لا تخف سينتهي الإمام قريبا و نخبره أن ينادي أباك"... تحدثنا قليلا عن شيء آخر فعاد يلتقط أنفاسه شيئا فشيئا... انتهى الإمام بدأ الناس بالخروج، و شاهد أباه من الخلف يهم بأن يقوم من مكانه "هيو هيو"، ركض إليه و تسمر بجانبه في سعادة...

    لماذا لم يقم أحد ممن كان أقرب إلى الطفل بتهدئة روعه، أعود بكم إلى ما قرأته في كتاب أو اثنين في بعض فصول متفرقة عن حالة "الجهل الجماعي" و "موقف المراقب السلبي" Pluralistic Ignorance and bystander effect و الدراسات الاجتماعية في تصرف الأفراد بطريقة سلبية في ظروف كهذه، و صدق أو لا تصدق: في ظروف تهدد حياة أفراد أمامهم! و سبب السلبية في غاية الغرابة...

    بدأت سلسلة من الدراسات في أميريكا لدراسة ذلك بعد حادث أليم في منتهى البشاعة تم في وضح النهار عندما تم طعن إمرأة في أحد الشوارع المزدحمة في نيويورك و كانت تصرخ المرأة و تركض بينما يلاحقها القاتل و يطعنها حتى توفيت، و لم يقم أحد بمساعدتها و لا حتى بالاتصال بالشرطة، ممن رأوها من نوافذ مساكنهم...
    بشاعة الجريمة هزت أميركا و تحدثت الصحف عن موت الضمير و الانقطاع عن الناس، ثم بدأ باحثون بدراسة تصرُّف الأفراد بشكل منهجي للإجابة على التساؤل: هل فعلا يتصرف الناس بأنانية مفرطة في المدن الكبيرة أم أن هناك عوامل أخرى تجعل الناس يتصرفون بسلبية في ظروف تتطلب منهم المساعدة.

    الغريب في نتائج الدراسات هو أن الشخص قد يقوم بتقديم المساعدة عندما يكون وحده في موقف يتطلب منه المساعدة بينما لا يقوم بتقديم المساعدة عند وجود أشخاص آخرين. وجد الباحثون أن الفرد ينظر إلى أفعال الناس من حوله ليقيم كيف يتصرف هو، فإذا وجدهم لا يقومون بفعل أي شيء افترض أن الأمر لا يستدعي منه القيام بأي شيء و أن ذلك هو التصرف الصحيح، أو أن أحدا آخر سيقوم بفعل شيء ما...عقلية القطيع!

    من الأمثلة على ذلك الدراسة الاجتماعية التي ذكرها كتابTipping Point ، حيث قام الباحثون بمراقبة أفعال أشخاص يمرون أمام غرفة فندق مغلقة ينبعث من أسفل بابها دخان وفق حالات و ظروف مختلفة، فوجدوا أنه إذا صممت التجربة بحيث أنه تم الترتيب مع ممثلين يمرون من أمام الباب و لا يعيرون الموضوع أي اهتمام أمام الأشخاص الذين تتم دراسة رد فعلهم فإنهم في الغالب لا يفعلون أي شيء، بينما يختلف الأمر تماماً إن كان هناك شخص واحد يمر أمام الباب، إذ أنه سيقوم بالمساعدة أو طلب المساعدة و هناك دراسات أخرى عديدة تصب بشكل عام في اتجاه واحد و هو أن الشخص إذا وجد في مجموعة و تعرض لموقف ما فإنه يقوم بتحديد موقفه و ما هو التصرف الصحيح بناءا على تصرفات الناس من حوله، فإن شاهدت رجلا على رصيف الشارع مثلا مستلقيا و يصرخ من شدة الألم و لكن سبقك عدة أشخاص مروا من أمامه و لم يتوقفوا للمساعدة و لا حتى للسؤال، فإنك غالبا ستتصرف مثلهم و هذا بالضبط ما حصل في إحدى التجارب بل حتى في واحدة من الحالات الحقيقية التي توفي فيها شخص أصيب بنوبة قلبية في الشارع العام.

    أمران يجب أن تضعهما في البال دائماً:
    الأول من توصيات هذه الدراسات: إن واجهك موقف شبيه فاحتجبت للمساعدة، لا تطلب المساعدة بشكل عام من كل الناس حولك، و لكن ركز على شخص واحد أشر إليه و تكلم معه فذلك يزيد من فرص تقديم المساعدة لك بشكل شبه مؤكد بينما في الحالة الأولى قد لا يلتفت إليك أحد.
    الأمر الثاني: عندما تمر بأي موقف ترى فيه الناس يفترضون أن هذا أمر طبيعي أو أن أحدا آخر قد قام بالاتصال لطلب المساعدة أو أن أحدا ما سيفعل شيئا، فهناك احتمال كبير جداً أن أحدا لم يقم بشيء، و أن الموقف أمامك خطأ لم يقم أحد بتصحيحه ليس لأنه صواب أو لأن أحدا آخر قام بعمل اللازم، بل لأنك تعيش لحظة من لحظات "الجهل الجماعي"، فقم بالتصرف فورا دون تأخير.

    المواقف التي تمر بها قد لا تكون دوما مهددة للحياة، و لكنها قد تكون مؤذية لمشاعر الناس من حولك. في يوم نشاط في إحدى الحدائق تعرضت لنفس الموقف و أنا أسير مع إبراهيم، طفلة تركض بشكل هستيري أمام المئات -بلا مبالغة- المئات من الناس! عمرها يقترب من عشرة أعوام، تركض و تصيح: (ماما ماماز، مرت أمامي...أكملت مسيري و أنا أراقبها من بعيد، لم يتصرف أحد! افترضت أنها تلحق بأمها و أنها تريد منها شيئا، ثم توقفت للحظة وقلت لنفسي: " إنه الـجهل الجماعي أيها الجاهل الجماعي! إنها عقلية القطيع!.... ذهبت إليها: "ضائعة عن أمك؟"... ردت و هي تلتقط أنفاسها "يا عمو منشان الله تساعدني مش ملاقية أمي".

    بمجرد أن عرضت المساعدة على الطفلة، وجدت الناس من حولي تهتم و أتت سيدة في الستينات للمساعدة و وجهتني بالذهاب إلى من يقيم عروضا للأطفال، نادى بمكبرات الصوت، فجاءت الأم و انتهت مأساة الطفلة.

    الخير موجود في الناس في كل المجتمعات و هذا ما أثبتته الدراسات الاجتماعية لكن الظرف قد يؤدي إلى تصرفهم بغير مبادئهم و حبهم للمساعدة. لا تحكم على الناس، أحيانا قد لا تفهم دوافعهم و أسباب تصرفاتهم، و الفرق أنه ربما يحدث أكثر من ذلك بكثير في بلادنا و لكنك للأسف ستجد آلاف المقالات عن جلد الذات و كيف قل الخير في قلوب الناس لكنك قلما نجد من يدرس هذه الظواهر الاجتماعية من ناحية نفسية ليقدم حلولا و فهما لأسباب تصرف الناس.

    أحسن الظن و اعمل ما تراه صوابا بغض النظر عن الجموع المراقبة. فهي لربما تنتظر فعلا بسيطا من أي شخص ليؤكد شكوكها، وقد تكون أنت السبب في أن تقوم الجموع بتغيير ما ترفضه في نفسها لكنها كانت صامتة عنه لأنها تفترض أن الناس من حولها توافق عليه.
     
    Mohamed Medo ،Mя.Soul ،MAHMOUD FOUAD و 10آخرون معجبون بهذا.
  2. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
    735_1_1367486031.jpg


    السلام عليكم ورحمة الله.

    أمس وأنا أقص قصة ما قبل النوم لولديَّ قاطعني ابني بإيراد قصة اليهودي الذي كان يضع القمامة على باب بيت النبي كل يوم فيخرج النبي ويزيح القمامة وينطلق إلى أن جاء يوم لم يجد فيه النبي القمامة فسأل عن اليهودي فأُخبر بأنه مريض فزاره فتفاجأ اليهودي وأسلم.

    أخبرت ابني أن هذه القصة غير صحيحة، فقالت ابنتي: لكن معلمتي أيضا أخبرتنا بها...ثم اليوم أخبرني أولاد أخي أنهم تلقونها في المدرسة، علما بأن مدرستهم جميعا "إسلامية" من أشهر المدارس.

    هنا إخواني أود أو أبين أن هذه القصة لا أصل لها ولم يروها أحد من المحدثين، بل هي كذب مجرد. ولو ثبتت لتأولنا لها. لكنها لا تصح لا رواية ولا متنا (من حيث المعنى). إذ:
    1) كيف يُتصور أن يضع اليهودي القمامة على باب بيت النبي ويترك الصحابة القمامة إلى أن يضطر رسول الله لإزاحتها؟ ففي هذا انتقاص من توقير الصحابة للنبي.
    2) لم يخالط النبي اليهود إلا في المدينة، حيث كان رأس الدولة مأذونا له وللمسلمين بكف الأذى عن أنفسهم. فكيف يتصور أن يتجرأ يهودي على فعل هذا وفي المدينة أبو بكر وعمر والزبير بن العوام وخالد بن الوليد وسعد بن معاذ؟ فلو تجرأ يهودي على فعل هذا فما أرى إلا أن أحدهم كان سيأتي باليهودي فيحشي قمامته في فمه ثم يخنقه بحبل قديم من هذه القمامة ويسحبه به ليلقيه في بئر قضاعة التي كان يُطرح فيها خرق الحيض والنتن ولحوم الكلاب!
    3) هذه القصة يوردها الناس لضرب المثل لتسامح النبي صلى الله عليه وسلم. والحق أن هذا ليس تسامحا، بل ضعف، وحاشا رسول الله. فالتسامح يكون مع من بدرت منه إساءة مرة من المرات كالرجل الذي جذب الني من ثوبه وقال أعطني يا محمد. أما أن يقوم يهودي خبيث بهذا الفعل ويكرره ويسكت عنه النبي ويكتفي بإزاحة القمامة، فهذا وهن نجل عنه المقام النبوي.

    فيا إخواني المربين، ويا أخواتي المربيات! الله الله في سيرة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم. والله ما لنا عذر ووسائل معرفة صحة الروايات من ضعفها منتشرة ميسورة. في الصحيح غُنية وكفاية عن الباطل والموضوع والمكذوب. وأحاديث حلم النبي وعفوه وسمو نفسه كثيرة غزيرة يسهل استخراج دررها من كتب الحديث الصحيحة.
    ولا تشيعوا في أبنائنا ثقافة إن ضرب لك خدا فأدر له الآخر! فهي ثقافة نجل عنها أنبياء الله جميعا.

    أرجو ممن يقرأ هذا الكلام أن ينشره تنقيحا لسنة الحبيب مما علق بها.
    والسلام عليكم ورحمة الله​
     
    Mohamed Medo ،Mя.Soul ،MAHMOUD FOUAD و 11آخرون معجبون بهذا.
  3. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
  4. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى


    موضوع جميل ..انصحكم بالاستماع له
    ملف mp3 حجمه 10 ميغا​
     
    abu_youssef ،Mя.Soul ،MAHMOUD FOUAD و 7آخرون معجبون بهذا.
  5. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
    اضافة مهمة لإزالة الاعلانات اثناء التصفح ..اعتقد ان الجميع يستخدمونها لكن لا مانع من التذكير

    الاضافة هي ADBLOCK

    للكروم

    للفايرفوكس

    =================

    قبل

    الصورة ملتقطة قبل ظهور الاعلانات خشية ان يكون فيها اعلانات مخلة بالحياء

    02.png


    بعد


    01.png

    ==========

    :)
     
    abu_youssef ،Mя.Soul ،MAHMOUD FOUAD و 9آخرون معجبون بهذا.
  6. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى

    559821_440032016102785_1711366516_n.jpg

    حارس مرمى ممتاز :tearsofjoy:
     
    abu_youssef ،Mя.Soul ،MAHMOUD FOUAD و 10آخرون معجبون بهذا.
  7. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
  8. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
  9. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
  10. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
  11. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
  12. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
  13. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
    صراحة انا اشك في ان جهازي متصل بالانترنت
    ربما بشيئ اخر شبيه بالانترنت
    لكن ليس الانترنت
    (n)
     
    abu_youssef ،Mя.Soul ،MAHMOUD FOUAD و 7آخرون معجبون بهذا.
  14. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
  15. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى


    السلام عليكم ورحمة الله
    إخوتي الكرام:
    ذكرنا في المرة الماضية أن (الحبشرطيَّ) يشرط محبته لله عز وجل _ باستمرار النعم الدنيوية.
    إذاً؛ هو يؤسس هذا البيت _يعني: محبة الله_ يؤسسه على أسس، هذه الأسس هي: المال، الصحة، الاستقرار الأسري، الحرية، المكانة الاجتماعية.
    لكن، لاحظوا معي:
    هذه الأسس الدنيوية _جميعها_ أليست قابلة للزوال؟
    أليس هذا (الحبشرطي) مهددا _ في أي لحظة_:
    بالفقر= زوال المال
    بالمرض= زوال الصحة
    بالحبس= زوال الحرية؟
    ماذا سيحصل _حينئذ_ إذا ابتلي بفقد أحد هذه الأسس؟
    سوف يميل البيت ويسقط وينهار.
    سوف تنهار محبة الله المشروطة في قلب هذا العبد الحبشرطي؛ لأنه أسسها على أسس قابلة للزوال في أية لحظة.
    إذاً؛ كيف أعرف إن كانت محبتي لله _عز وجل_ مهددة بالزوال في أية لحظة؟
    كيف أعرف إن كنت قد أسستها على أسس دنيوية؟
    حقيقةً، البلاءُ يساعدك في ذلك جدا، وهذه من نعم الله عليك في البلاء.
    عندما تبتلى وتدعو الله عز وجل وتطلب منه أن يرفع عنك البلاء ويعيد عليك النعم = قد يقدر الله عليك أن يستمر بلاؤك ويطول ويشتد، وحينئذ سوف تعرف إن كان حبك لله مشروطا بهذه المصالح الدنيوية.
    عندما واجهت محنة السجن حرمت _فجأة_ من: مالي، وظيفتي، حريتي، أولادي، أصدقائي، أهلي، فجأة.
    هذا _حقيقةً_ وضعني أمام السؤال المهم:
    الآن _وبعد حرمانك من هذه الأشياء_ هل ما زلت تحب الله عز جل؟
    هذا السؤال يساعدك في تشخيص مقدار (الحبشرطية) في نفسك؛ لتعيد بناء محبة الله على الأسس السليمة الصحيحة.
    أسألك بالله، هل أنت مستعد أن تشتري بيتا لتسكنه إذا علمت أن هذا البيت مرتكز على دعائم = على أسس واهية قابلة للانهيار والزوال في أية لحظة؟
    طبعا لن تفعل ذلك.
    فما ظنك بمحبة الله عز وجل التي من أجلها نعيش، بل من أجلها خلقنا؟
    فربنا خلقنا لنعبده، والعبادة محبة وطاعة.
    فهل أنت مستعد أن تغامر بمحبة الله عز وجل_ وتبنيها على أسس قابلة للزوال في أية لحظة؟
    إذاً، لابد لك أن تبني محبة الله في قلبك على أسس صحيحة.
    تُرى، ما هي هذه الأسس؟
    كثيرة، منها:
    التفكر في أسماء الله وصفاته وتأمل آثارها في الواقع.
    تعلق القلب بالآخرة ونعيمها.
    العرفان لله بنعمة الهداية.
    الامتنان لله بما أنعم عليك في الماضي بغض النظر عن الحاضر والمستقبل.
    بإذن الله سوف نتكلم عن كلٍ من هذه الأسس في حلقات قادمة.
    إذاً، هذه أشياء ثابتة لا تتغير، أسماء الله وصفاته، وانتظار الآخرة، هذه أشياء لا تتغير، ليست مهددة بالزوال، تبني عليها محبتك لله وأنت واثق مطمئن.
    أما ما يستجدّ لك _في الحاضر والمستقبل_ من نعم جديدة ورفع بلاء؛ فهذه كلها تزيد محبتك لله _عز وجل_ ولكنها ليست شرطا في وجود هذه المحبة.
    قد يقال: لكن الله _عز وجل_ شرع تألف قلوب الناس بإعطائهم شيئا من نعيم الدنيا، معلوم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يعطي قسما كبيرا من الغنائم للمؤلفة قلوبهم=لكفار يريد رسول الله أن يستميلهم للإسلام، بل إن مصرفا من مصارف الزكاة هو (المؤلفة قلوبهم)؟
    صحيح. لكن هذا التألف لقلوب الناس بنعيم دنيوي هو مرحلي مؤقت؛ حتى ينهار الحاجز النفسي بين قلب الغافل والإسلام، حتى تُزال الغشاوة عن بصره ليرى حقيقة الدين فتخالط بشاشة الإيمان قلبه، فلا يعود يأبه _من ثَم_ أعطي أو منع.
    في الحديث الذي رواه الإمام مسلم عن أنس قال: (وقد كان للرجل يجيء إلى رسول الله _صلى الله عليه وسلم_ ما يريد إلا الدنيا... ) يعني حبشرطي صرف (... فما يمسي...) من نفس اليوم (فما يمسي حتى يكون دينه أحب إليه وأعز عليه من الدنيا وما فيها)
    إذاً؛ تحول حبه لله إلى حب حقيقي مبني على أسس سليمة.
    أما أن يعيش الإنسان حياته كلها عِيشة المؤلفة قلوبهم فهذا وضع خطير غير مقبول، لأن محبته لله مهددة بالزوال في أية لحظة.
    عندما توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم وارتد طوائف من الناس، ما الذي حصل؟
    المؤلفة قلوبهم _من أهل مكة_ الذين تألفهم رسول الله _لكنهم بعد ذلك بنَو محبتهم لله على أسس صحيحة_ كانوا هم أسود الإسلام الذين نافحوا عنه أيام الردة، وبذلوا في ذلك أرواحهم ودماءهم وأموالهم.
    بينما ارتد من بقي (حبشرطيا) متعلقا بالدنيا عندما واجه فتنة وفاة النبي وتمرد الزعماء.
    إن استقرار هذا المفهوم في نفوسنا _(محبة الله غير المشروطة)_ يمنحنا فهما أعمق لكثير من حقائق ديننا.
    فمثلا: عندما نقرأ قول النبي _صلى الله عليه وسلم_ (أحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قل)
    قد يكون من أسباب ذلك:
    أن الطاعة الكثيرة المتقطعة كثيرا ما تكون مدافعةً لبلاء حل أو ابتهاجا مؤقتا بنعمة جديدة، خاصة إذا تبعها فتور شديد في الطاعة.
    أما العمل المستمر من الطاعات فعادة ما يكون نابعا من حب مستقر في القلب لا يتأثر بالحوادث السارة أو الحزينة.
    إذاً، أخي وأختي:
    إذا وجدت في نفسك هذا الداء الخطير _شرطية محبة الله_ عليك أن تعترف به وتسعى لعلاجه؛ فهو أخطر من أي مصيبة دنيوية؛ لأنه مصيبة في الدين، لأنه خلل فيما نعيش من أجله. تخلص _حينئذ_ من مرض (الحبشرطية) بإعادة بناء المحبة على أسس صحيحة سليمة لا تتأثر بالمتغيرات.
    وستكون _حينئذ_ بصبرك وحبك لله وأنت مبتلى معلما للناس معنى المحبة الصادقة.
    خلاصة الحلقة:
    ابن حبك لله على أسس سليمة لا تزول.
    والسلام عليكم ورحمة الله​
     
    abu_youssef ،Mя.Soul ،MAHMOUD FOUAD و 6آخرون معجبون بهذا.
  16. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
    1267058_620316311352240_727212927_o.jpg
     
    آخر تعديل: ‏أكتوبر 11, 2013
  17. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
  18. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
    Bye Bye Kasper

    ليس بسبب الفضيحة ولكن لأنني قررت تجربة برنامج آخر قبل ان اعود لحصاني

    واخترت الAVG

    لأنني اردت تجربة برنامج جديد والAVG لم اجربه منذ اكثر من 3 سنوات​
     
    abu_youssef ،Mя.Soul ،MAHMOUD FOUAD و 6آخرون معجبون بهذا.
  19. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
    قلبي الصغير لم يستطع ان يتحمل :tearsofjoy:

    تمت ازالة الAVG

    وتم تثبيت حصاني :grin:

    icon256_shield_3d.png icon256_oa.png
     
    Mя.Soul ،MAHMOUD FOUAD ،pro george و 9آخرون معجبون بهذا.
  20. ثعلب الجزائري

    ثعلب الجزائري عضو شرف

    إنضم إلينا في:
    ‏أغسطس 16, 2010
    المشاركات:
    5,769
    الإعجابات المتلقاة:
    7,475
    نقاط الجائزة:
    1,220
    الإقامة:
    كل بلاد الإسلام أوطاني
    برامج الحماية:
    Emsisoft
    نظام التشغيل:
    أخرى
    27.jpg

    تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال وكل عام وانتم بخير​
     
    abu_youssef ،Mя.Soul ،MAHMOUD FOUAD و 9آخرون معجبون بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...