مركز تحميل الخليج

  1. إستبعاد الملاحظة

مقال الأخوة الخاصّة

الموضوع في 'المنتدى الــعـــام للمواضيــع العامــة' بواسطة راجية الجنة, بتاريخ ‏ابريل 21, 2017.

  1. راجية الجنة

    راجية الجنة مُراقبة القِسم العامّ طـــاقم الإدارة نجم الشهر

    إنضم إلينا في:
    ‏نوفمبر 9, 2015
    المشاركات:
    1,360
    الإعجابات المتلقاة:
    3,121
    نقاط الجائزة:
    1,480
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    الدُّنيا ظلّ زائل
    برامج الحماية:
    AVG
    نظام التشغيل:
    Windows XP


    [​IMG]



    • السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته •


    إخوتي وأخواتي روّاد القسم العامّ؛


    مقالٌ قيّم؛

    أرجو أن نفيد منه جميعًا.


    /

    [​IMG]

    /



    الأخوة الخاصّة

    .......................
    أ.د. إسماعيل علي محمد.


    إن هناك أخوة إسلامية عامة؛ وهي تلك الأخوة التي يشترك فيها جميعُ المسلمين على وجه الأرض.
    وهناك أخوة إسلامية خاصة، وهي التي تكون بين أفراد المسلمين وآحادهم، أو بين جمع منهم.

    [​IMG]



    ومن الأخوة الخاصة أيضاً:

    أن تقوم جماعةٌ من المسلمين أو أهل بلدة معينة منهم، في زمن معين،
    أو مجموعةٌ من المسلمين تجمعهم أهداف محددة، مثل الصحبة في سبيل الله،
    والتعاهد على العمل للإسلام بعقد إخاء خاص فيما بينهم،
    على نحو ما فعل النبي صلى الله عليه وسلم حينما عقد إخاءً خاصاً؛
    بين المهاجرين والمهاجرين، ثم بينهم وبين الأنصار.

    [​IMG]



    يقول ابن الجوزي:

    «وهذه الأخوة الخاصة هي التي عقدها رسول الله صلى الله عليه وسلم بين أصحابه،
    وقد علم أن الأخوة العامة في قوله تعالى: ﴿ إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ ﴾ [سورة الحجرات: 10]،
    واقعة قبل عقده، غير أنه أراد الأمر الخاص»[1].


    [​IMG]



    وقد ذكر الشيخ أبو زهرة، وغيره من أهل العلم؛
    أنه لا توجد نصوص تمنع من هذا الإخاء الخاص في أي عصر[2].

    ومثل هذا النوع من الإخاء الخاص قد تقتضيه وتُحتمه ظروف خاصةٌ تحل بالمسلمين،
    أو جماعة منهم في بعض الأعصار أو الأمصار.


    [​IMG]


    فإن كان مثل هذا الإخاء يُحتاج إليه لمواجهة نوازل طارئة،
    أو محن تحل ببعض المسلمين في زمان أو مكان ما؛ فلا بأس به،
    على أن يكون متفرعاً عن الإخاء الإسلامي العام،
    ومعاضداً له، وبعيداً عن العصبية القومية ونحوها، والله أعلم.



    [​IMG]

    وجديرٌ بالذكر أن الأخوة الخاصة على مستوى الأفراد؛ كالأخوة بين متحابَّين في الله،
    أو بين متجاورين، أو صديقين أو زميلين، أو قريبين... ونحو هذا؛ تظل واقعاً عملياً؛
    في المجتمع المسلم على الدوام، وهي التي توجب عيادة المريض، واتباع الجنائز،
    والسعي في قضاء الحاجات، وتفقد الأحوال، والإيثار على النفس... وغير هذا من الحقوق.

    [​IMG]



    [​IMG]


    .........................

    [1] التبصرة، ص 275.

    [2] تنظيم الإسلام للمجتمع، محمد أبو زهرة، ص 162، دار الفكر العربي - القاهرة.


    اللّهم علّمنا ما ينفعنا.


     
    padova, MeDMiDo, النوميدي و 1 شخص آخر معجبون بهذا.
  2. tayeb62

    tayeb62 مشرف قسم البرامج طـــاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏يناير 4, 2010
    المشاركات:
    4,134
    الإعجابات المتلقاة:
    5,040
    نقاط الجائزة:
    1,765
    الجنس:
    ذكر
    الإقامة:
    ألجزائر ALGERIA
    برامج الحماية:
    ESET
    نظام التشغيل:
    Windows 7
    انما المؤمنون اخوة
    و لا ريب في ذلك فقائلها رب السموات و الأرض
    بارك الله فيكم علي الافادة
     
    padova و راجية الجنة معجبون بهذا.
  3. ABU_Somaia

    ABU_Somaia كبير المراقبين ومسئول فريق الدعم لبرامج الحماية طـــاقم الإدارة فريق الدعم لقسم الحماية نجم الشهر فريق الدعم لتطبيقات الجوالات

    إنضم إلينا في:
    ‏ابريل 15, 2015
    المشاركات:
    6,257
    الإعجابات المتلقاة:
    9,795
    نقاط الجائزة:
    2,155
    الجنس:
    ذكر
    الإقامة:
    مصر
    برامج الحماية:
    ESET
    نظام التشغيل:
    Windows8.1
    بارك الله فيك اختنا

    :star:
     
    أعجب بهذه المشاركة راجية الجنة
  4. SASA G

    SASA G مشرف قســـم البرامج العـــام طـــاقم الإدارة عضو المكتبة الإلكترونية

    إنضم إلينا في:
    ‏ديسمبر 27, 2008
    المشاركات:
    5,126
    الإعجابات المتلقاة:
    3,444
    نقاط الجائزة:
    1,350
    الجنس:
    ذكر
    برامج الحماية:
    Kaspersky
    نظام التشغيل:
    Windows 10
    مشاركة طيبة بارك الله فيكي أختي الكريمة
     
    أعجب بهذه المشاركة راجية الجنة

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...