1. إستبعاد الملاحظة
  2. إستبعاد الملاحظة
  3. إستبعاد الملاحظة
  4. إستبعاد الملاحظة
  5. إستبعاد الملاحظة
  6. إستبعاد الملاحظة
  7. إستبعاد الملاحظة
  8. إستبعاد الملاحظة
  9. إستبعاد الملاحظة
  10. إستبعاد الملاحظة
  11. إستبعاد الملاحظة
  12. إستبعاد الملاحظة
  13. إستبعاد الملاحظة
  14. إستبعاد الملاحظة
  15. إستبعاد الملاحظة
  16. إستبعاد الملاحظة
  17. إستبعاد الملاحظة
  18. إستبعاد الملاحظة
  19. إستبعاد الملاحظة
  20. الإدارة العامة

    صفحة منتديات زيزووم للأمن والحماية

  21. الإدارة العامة

    الصفحة الرسمية لمنتديات زيزووم للأمن والحماية التلكرام

(فوائد) من نافذةِ النّقد والبَلاغة l الجِناسُ

الموضوع في 'المنتدى الــعـــام للمواضيــع العامــة' بواسطة راجية الجنة, بتاريخ ‏مارس 9, 2022.

  1. راجية الجنة

    راجية الجنة مُديرة عامّة طـــاقم الإدارة ★ نجم المنتدى ★ عضو المكتبة الإلكترونية نجم الشهر عضوية موثوقة ✔️

    إنضم إلينا في:
    ‏نوفمبر 9, 2015
    المشاركات:
    12,039
    الإعجابات :
    40,727
    نقاط الجائزة:
    22,195
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    الدُّنيا ظلّ زائل
    برامج الحماية:
    AVG
    نظام التشغيل:
    Windows XP


    الرُّموز الالثَّبَاتُ عِنْدَ الْمَمَاتِ.وامشاعرُك ثمينةٌ وطيبةُ قلبك جمالٌ نادرٌ | كلماتٌ من الحياةلمُهجةُ يُحييها القُرآنُ ويُعيدُها لمباهجٍ وسلام | الطُمأنينةُ القلبيّة.. عُشرون موقفًا من حياة السّلفتّعبيريّة لُغة توارتِساماتٌ l د. مُحمّد بن إبراهيم الحَمداصُل رقميّ وليسَت لُغتذكرةُ الكاتِب l تنبيهٌ على أهمّ الغلطات اللُّغويّةة حقالأذكار المُصاعفة | أ. عفاف الرّقيبيقيّة حيّةأهم سبعة أسرار للكتابة الجميلةl التّيه الرقميّ | الكواكبُ الدُّريّة لطالب تدبُّر وإتقان كلام ربّ البريّة l أحمد بن عِصام بن عبدالرّحمن مخلوفتوجيهٌ رمدارج النحوقيقٌإلى أمراءِ القَلمِ
    بسمِاستوقَف الأذكارُ دُبر الصّلو
    جميلٌ هو الرّفق واللّين حينما نحتاجُه l أ. فاطمة الأميرالنّفسُ l خَبايا وأسرارٌ!
    بيتٌ في الجنّة l هِلال بن عبدالمَجيد الزّهرانيّ


    بسمِ الله الرّحمن الرّحيم
    السّلامُ عليكمُ ورحمة الله تعالى وبركاته


    ،'

    اللهّمّ لك الحَمد حمدًا كثيرًا طيبًّا مُباركًا فيه؛
    ملء السّماوات و ملء الأرض،
    و ملء ما بينهما،
    و ملء ما شئت من شيء بعد.


    /
    \
    ،’


    من رِحاب المُطالعةِ،
    والقراءةِ الحُرّة، وبحر عُلوم اللُّغة العربيّة.


    مقالٌ مُنتقى؛

    أرجو أن نفيد منهُ جميعًا.


    /

    [​IMG]

    /
    ::


    ~ من نافذةِ النّقد والبَلاغة l الجِناسُ

    ؛

    من نافذةِ النّقد والبَلاغة l الجِناسُ

    [​IMG]

    ؛

    د/ عُمر بن مُحمّد عُمر عبدالرّحمن.



    (1) قال تعالى: ﴿ ويومَ تقومُ الساعةُ يُقسمُ المجرمونَ ما لبِثوا غيرَ ساعَةٍ ﴾.

    (2) قالَ تعالى: ﴿ وجئتُّكَ مِن سبأٍ بنبأٍ يقينٍ ﴾.

    (3) قالَ تعالى: ﴿ ذلكم بما كنتم تفرحونَ في الأرضِ بغيرِ الحَقِّ وَبِمَا كُنتم تمرحونَ ﴾.


    [​IMG]


    (4) قالت الخنساء:


    إِنَّ البكاء هو الشفا [​IMG]
    ءُ من الجوى بينَ الجوانح


    (5) قال الشّاعرُ:

    نسيم الروض في ريحِ شمال [​IMG]
    وصوب المزن في راحٍ شَمول



    (6) وقال آخرُ:

    ولم أر كالمعروفِ تُدْعَى حقوقُه [​IMG]
    مغارِمَ في الأقوامِ وهي مغانِم [​IMG]

    [​IMG]
    [​IMG]

    لاحظِ في المثال الأوَّل أَنَّ كلمة (الساعة) استعملت مرتين بمعنيين مختلفين،
    وإيراد الكلام على هذا الوجهِ يُسمى (جِناسًا).

    وللجِناس صورة أخرى واضحة في الأمثلة الأخرى،
    حيث يختلف اللفظان اختلافًا مَا في عدد الحروف (الجوي – الجوانح)،
    ونوعها (سبأ – نبأ، تفرحونَ – تمرحونَ، ريح – راح، شَمال – شَمول، مغارم – مغانم
    وإِذَا اختلفت الكلمتان في نوعِ الحروفِ أو عددها سُمّى الجِناس (ناقصًا).



    [​IMG]

    وَإِذَا استعملت كلمة في معنيين متغايرينِ سُمّي ذلكَ جناسًا (تامًّا).

    ولنتأمل في بعضِ النماذج السالفةِ:

    في المثال الأوَّل يُقصد بالساعةِ الأولي: البعث المفاجئ،
    والساعة الثانية: زمنًا قصيرًا. والبعث صورة هائلة مفزعة مفاجئة،
    تخيل إلى المجرم لما يشغله من أهوالها أَنَّه لم يقض في حياتهِ الدنيا إِلَّا زمنًا قصيرًا.

    لذلكَ نتجَ عَن استعمال لفظ الساعة في كل من المعنيين أثرَ المفاجأة،
    وهو لا يتم لو أخذ التعبير صورة أخرى مثل: (ويوم تقوم الساعة يقسم المجرمونَ مَا لبثوا لحظة).


    وفى النموذج الثاني: ترى كلمة (النبأ) مستقرة متمكنة،
    وهي بلا ريب أشد ملائمة من كلمة (الخبر)، فالنبأ خبر ذو شأنٍ وله قوة وفيه غرابة،
    ومن المؤكد أَنَّ الجناس يذكي هذه المعاني، فهذا الرنين الصوتي ذو وقعٍ ملائم لحالِ قائلهِ،
    بل يكاد يفصح عن لهجة القائل ونبراتهِ الدالة على انفعالهِ بالخبر العظيم.

    فالجناس دَلَّ على نوع الخبر ومانتهِ من نفس صاحبهِ.

    وهذان الجانبان يغذوانِ المعنى.

    [​IMG]

    أَمَّا الجناس في النموذج الثالث فيعبر عَن عجب المفسدين،
    ورضاهم عن فسادهم ويصور غلوهم وإسرافهم.


    والخنساء في النموذج الرابع تحكي حزنها وآلامها،
    وفى مجال الحزن تنساق كلمتا (الجوى – والجوانح)،
    كما تتابع المفاجأة وآثارها في وصف البعثِ، وفى التشابه بينَ (الجوى – الجوانح)؛
    إيحاء بتغلغل الحزن وتعمّقه في نفسها وجسدها،
    وقد أعطى تقارب الكلمتين المتجانستين –خاصّة– للحزن صفة الغلبة على الجوانح واستبدادهِ بها.


    والخلاصة أَنَّ الجناس كالسجعِ يزيد أداء الكلام لمعناه حسنًا،
    وخبره ما عبر عن معنى لا يتم دونه.



    [​IMG]


    ؛


    [​IMG]


    [​IMG]
    .................


    من نافذةِ النّقد والبَلاغة l الجِناسُ

    ؛

    ~ تمّ بحمدِ الله تعالى.

    ~ المَصدر/ شبكة الألوكة.

    [​IMG]



    ؛

    مواضيعٌ نافعةٌ:


    خطرُ الرُّكون إلى الأمل وتركُ العمل | وإنّي لأرجو أن تكونوا رُبع أهل الجنّة
    :
    تغريدُ القُلوب | ألحانُ السّعادة | كلماتٌ من الحياة
    :
    البيانُ المُغرِب في اختِصار أخبار مُلوك الأندلس والمَغرب
    :
    وتغافلْ عن أمورٍ إنَّه لم يَفُزْ بالحمدِ إلا مَن غَفل l كرمُ التّغافُل
    :
    بين الثّقة المُرضية والغُرور المرضيّ
    :
    هيّا نتعلّم: كيفَ نتعلّم l توجيهاتٌ نافعةٌ
    :
    بيتٌ في الجنّة l هِلال بن عبدالمَجيد الزّهرانيّ
    :

    الشُّهرةُ داءٌ أو دواءٌ؟! | حين تبحثُ عنها وحينَ تأتيكَ مُنقادةً!
    :
    أتُريدُ أن يستركَ اللهُ؟! | تعالَ استمِع نُصحًا رقيقًا!
    :
    حالُ المؤمن إذا عاشَ في الدنيا كأنّه غريبٌ أو عابر سبيل | معالي د. عبدالكريم الخضير حفظه الله تعالى
    :
    لا تُزاحِم حقائق الشّرع بِغيرها | لفضيلة عبدالرّحمن السّحيم رحمهُ الله تعالى
    :
    استوقَفتني آية l العَذاب الأدنى حَقيقتهُ أنواعُه أسبابُه l لفضيلة أ. د. مُحمّد السّحيم
    :
    من تعليمِ النّبيّ ﷺ لأمّته "أفطرَ عندَكُم الصَّائمونَ، و أكلَ طعامَكم الأبرارُ"
    :
    يا ربِّ اغفِر لنا تقصيرنا في حقّ والِدَينا | لفضيلة عبدالرّحمن السّحيم رحمهُ الله تعالى
    :
    البَدر السّافر في أحكام صلاة المُسافر l عبدالله بن صالِح الفوزان
    :
    حديثُ العلاّمة ابن عُثيمين عن شيخه ابن سَعديّ رحمهما الله l مُساعد بن عبدالله السّلمان
    :
    إهمالُ النَّفْس ونسيانها | من عُقوبات المَعاصي
    :
    الإعانة والْمَكْر على نَوْعَين : إمّا لك ، وإمّا عليك | لفضيلة عبدالرّحمن السّحيم رحمه الله تعالى
    :
    (أَضْحَكَنِي ثَلَاثٌ) l تعالَ استَمع وعظًا رقيقًا!
    :
    معاني أسماء الله تعالى الحُسنى ومُقتضاها l الطّيّبُ
    :
    بطاقاتٌ من السّيرة l باختِصار من كِتاب اللّؤلؤ المكنون l الجُزء الأوّل
    :
    ارتِساماتٌ l د. مُحمّد بن إبراهيم الحَمد
    :
    الكاتبُ النّاجحُ | ارتقِ بين النّجوم!
    :
    كيفَ ترفعُ درجتكَ في الجنّة | هلمّ اقرأ كِتابًا نديًّا!
    :
    القُلوبُ المريضةُ | هذا الذي دَاويناهُ فَلَمْ يَنْفَعْهُ الدَّواءُ !
    :
    الطُموح النَطوح l في عُلوّ الهمّة
    :
    مدارجُ النّحو | تجربةٌ شخصيّة في تعلُّم النّحو
    :
    النّحو الواضِح للمرحلة الابتدائيّة في ثلاثة أجزاء l بالتّحليل الشّجريّ وحلّ التّمارين
    :
    تذكرةُ الكاتِب l تنبيهٌ على أهمّ الغلطات اللُّغويّة
    :
    التّيه الرقميّ | توجيهٌ رقيقٌ
    :
    13 نصيحةً للتّخلُّص من المَلل والرّوتين اليوميّ
    :
    نُقطةُ ضَوء!
    :
    زادُ المُهاجر l كهؤلاء نُريد أن نكون l قصصٌ ومواقِف من أخبار السّلف
    :
    مدائنُ الألبانيّ (مجموعةٌ شعريّة)
    :
    الرُّموز التّعبيريّة لُغة تواصُل رقميّ وليسَت لُغة حقيقيّة حيّة!
    :
    إسراجُ الخُيول من صحيح الأصول في فضائل بيت المقدس
    :
    مُختصر أحكام صلاة العيد
    :
    وكأنّك دَخلت الجنّة l حديثٌ يُبهجُ النّفس!
    :
    فضلُ الإكثار من الصّلاة على النبي ﷺ | لمعالي د. عبدالكريم الخُضيّر حفظه الله تعالى
    :
    البركة في وقت الإمام النّوويّ؛
    للمعالي د. عبدالكريم الخُضير حفظه الله تعالى
    :
    الانشِغالُ في الصّلاة l معالي د. عبدالكريم الخُضيّر حفظه الله تعالى
    :
    الحرصُ على ثَناء النَّاس | معالي د. عبدالكريم الخُضيّر حفظهُ الله تعالى
    :
    كيف أتغلبُ على نفسي؛ لكي أقوم باللّيل؟ للعلاّمة د. عبدالكريم الخُضير حفظه الله تعالى
    :
    من أحكامِ الاتّكاء | لمعالي د. عبدالكريم الخُضيّر حفظه الله تعالى
    :
    ضابطُ المُزاح المشروع | لمعالي د. عبدالكريم الخُضيّر حفظه الله تعالى
    :
    أخذُ العلم عن أهله ومَن جاء به l معالي د. عبدالكريم الخضيّر حفظه الله تعالى
    :
    من صُور الحِرمان في رمضان | لمعالي عبدالكريم الخُضيّر حفظه الله تعالى
    :
    بيانُ ما يُفطر عليه الصّائم l معالي عبدالكريم الخُضيّر عبدالكريم الخضيّر حفظه الله تعالى
    :
    خصائصُ شهر رَمضان | فضيلة عبدالرّحمن السّحيم رحمه الله تعالى
    :
    إبدالُ لفظ النّبيّ بـالرّسول والعكس l معالي عبدالكريم الخضيّر حفظه الله تعالى
    :
    بين الوصف والنّعت | العلاّمة عبدالكريم الخضير حفظه الله تعالى
    :
    أجر الصّلاة في قِباء في غير ضُحى السبت l معالي عبدالكريم الخُضيّر حفظه الله تعالى
    :
    مناطُ كمال الإنسان باطنه لا ظاهره | معالي عبدالكريم الخُضيّر حفظه الله تعالى
    :
    التّنفّس في الإناء أثناء الشّرب l معالي عبدالكريم الخُضيّر حفظه الله تعالى
    :
    دُعاء الله باسمه (الرّبُّ) | مَن قالَ: يا ربُّ يا ربُّ
    :
    لمن يُعاني من قَسوة في القلب؛ إليكَ الحلّ
    :
    شرحُ حديث حارثة بن وَهب: " ألا أخبركم بأهل النار" l للعلاّمة ابن عُثيمين رحمه الله تعالى

    :

    ~ تمّ بحمدِ الله تعالى.

    :

    [​IMG]

    ............................

    ,’

    اللّهمّ إنّا نسألُك الجنّة برَحمتكَ؛
    لنا ولإخوتي؛ ووالِدينا ووالِديهمُ؛ يا ربُّ.

    ،'

    اللّهمّ ما يَنفعنا،
    وانفَعنا بِما علّمتنا، وزِدنا عِلمًا؛ آمينَ.



    [​IMG]
     
    HAMOUDA1 و ابو روضة معجبون بهذا.
  2. رضا سات

    رضا سات مشرف قسم الاخبار مشرف ★ نجم المنتدى ★ نجم الشهر

    إنضم إلينا في:
    ‏نوفمبر 15, 2016
    المشاركات:
    11,319
    الإعجابات :
    9,640
    نقاط الجائزة:
    5,925
    الجنس:
    ذكر
    الإقامة:
    تونسي وافتخر
    برامج الحماية:
    Kaspersky
    نظام التشغيل:
    windows 11
    جزاك الله خيراً وأحسن إليك على ما قدمت
     
  3. أسيرالشوق

    أسيرالشوق عضو شرف ★ نجم المنتدى ★ الأعضاء النشطين لهذا الشهر كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏يونيو 2, 2008
    المشاركات:
    43,400
    الإعجابات :
    22,735
    نقاط الجائزة:
    4,800
    الجنس:
    ذكر
    الإقامة:
    السعودية
    برامج الحماية:
    اخرى
    نظام التشغيل:
    windows 11
    شكراً على حضورك ومشاركتك
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...